المواضيع الأخيرة
» موقع المدرسة الرسمي
الثلاثاء ديسمبر 04, 2012 6:14 am من طرف adhmhacker

» النظافة
الأربعاء نوفمبر 21, 2012 1:57 pm من طرف ابراهيم الزيني

» خمسة أشياء قبل النوم
الأحد أكتوبر 07, 2012 8:37 am من طرف أحمد المجدلاوري!

» ترحـــــــــــــــــــــيب رائع
الأحد أكتوبر 07, 2012 8:35 am من طرف أحمد المجدلاوري!

» اهدي لكم توبيكات اسلامية
الأحد أكتوبر 07, 2012 8:34 am من طرف أحمد المجدلاوري!

» ترحيب
الأحد أكتوبر 07, 2012 8:34 am من طرف أحمد المجدلاوري!

» كلمة بسيطة ,
الأحد أكتوبر 07, 2012 8:34 am من طرف أحمد المجدلاوري!

» عبارت ترحيب رومانسية للترحيب بالاعضاء الجدد
الأحد أكتوبر 07, 2012 8:34 am من طرف أحمد المجدلاوري!

» صنـــــــــــاعة الرجـــــــــــــــال
الأحد أكتوبر 07, 2012 8:33 am من طرف أحمد المجدلاوري!

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ابا اسلام - 251
 
محمد ابو عيده - 136
 
أبو حمزة - 57
 
جاسر أبو جاسر - 45
 
حسام العالول - 36
 
Wasim - 31
 
Admin - 31
 
أحمد المجدلاوري! - 30
 
SARI - 28
 
حسان فرج الله - 18
 


أسماء و معاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أسماء و معاني

مُساهمة  Wasim في الخميس فبراير 18, 2010 8:32 am

هذه الصفحة خاصة بمعاني أسماء أفراد عائلة حمدتو نصر





حمدتو
أصلها حمد ، وأضيفت التاء و الواو للتدليل والتحبب

نصر
إعانة المظلوم ، الفوز والظفر ، الناصر ، المعين ، المطر ، العطاء ، العَون ، والنجاة . بنو نصر أو بنو الأحمر : سلالة حكمت في الأندلس وازدهرت الحضارة في أيامهم ، ومن وزرائهم : لسان الدين بن الخطيب ، ومن سفرائهم : ابن خلدون

عابدين
جمع عَابِد. والعابد هو الخاضع لربّه والمنقاد لأمره ، المُوحِّد ، الخادِم ، الحريص ، وكلّ من يدين لملك

يوسف
يذكر ابن منظور في لسان العرب أنَّ فيه ثلاث لغات: يُوسُفُ ويُوسَفُ ويُوسِف، وحكي فيها الهمز أيضاً، والنبي يوسف"ع" من أولاد النبي يعقوب الاثني عشر، كان أبوه يحبه ويفضله عن سائر إخوته الذين أضمروا له الشَّر فرموا به في البئر ، ثمَّ أنقذته قافلة وباعته إلى وزير الملك ، الذي بدوره أوصى زوجته زليخا به خيراً ، فأحبته وتقرّبت منه لكنه تجنبها فتسببت بدخوله السجن ، ثم وزر لفرعون مصر وولي أمور مصر الاقتصادية

علي
الشريف الرفيع القدر، صاحب المكارم والمجد، العالي، الرجل الصلب الشديد القوة، ومن أسماء الله الحسنى . رابع الخلفاء الراشدين وأول الأئمة عند الشيعة ، ربيب النبي وابن عمّه وصهره على ابنته فاطمة، آخاه الرسول"ص"مرتين، ومن أبطال معارك بدر وأُحد وخيبر والخندق وحُنين، بويع له بعد مقتل عثمان"ض"، أنهى عصيان البصرة في معركة الجمل، وقف ضده والي الشام في زمنه معاوية بن أبي سفيان فكانت معركة صفين، ولما شعر معاوية أنه سيخسر المعركة طلب التحكيم إلى كتاب الله فرضي بالتحكيم، فثار عليه الخوارج واغتاله ابن ملجم وهو يُصلِّي في المسجد، ويُعتبر صاحب المدرسة الأولى في الإسلام التي انبثق منها مجرى ثقافي كبير، وجُمعت خطبه وأقواله في"نهج البلاغة

صديق
الدائم الصِّدق ، الذي يُؤيِّد قوله بالعمل ، الصاحب الوفي ، المؤمن بما أنزل الله على الأنبياء ، ولقب الصحابي أبي بكر بالصديق"رضي الله عنه"


عصام
المنعة، العهد، صلة الرحم، الكحل، القلادة، وثاق كل شيء، المعتصم بالله والمحتمي به من المعاصي، والعصاميّ نقيض العِظاميّ، وهو من شرف بنفسه لا بشرف آبائه فنال العُلى بكدِّه واجتهاده وذكائه

الواثق
المُطمئن ، المتأكِّد ، الثابت القوي ، والمُحكِم الأمر

علم الدين
نسبة إلى العَلَم: سيِّد القوم، الراية، الجبل العالي، العلامة، الأثر، والمنارة

علاء الدين
الشرف ، السمو ، المجد ، والعُلى

يسن
من أسماء الرسول الأكرم"ص"، وسورة "يس" من سور القرآن الكريم

بشارة
الخبر المفرح ، ما يُبشَّر به ، العطية التي تُعطى للمبشِّر جزاء بِشارته ، بَشارة : الجمال والحُسن .بِشارة الخوري (1885- 1968) : من أكبر شعراء الغزل في العصر الحديث ، ولد في بيروت وتلقَّب بالأخطل الصغير ، أنشأ جريدة البرق 1908 ، وله ديوان شعر مطبوع سمّاه: الهوى والشباب ، امتاز شعره بالسلاسة والعذوبة، وله قصائد مغنّاة

عادل
المُنصِف ، المُستقيم ، الحاكم بالحقّ ، الذي لا يميلُ به الهوى ، من تجوز شهادته

المعز بالله
وسمَّوا أيضاً المُعِزّ: المُحِبّ، المُقوِّي، الناصر، ومن أسماء الله الحُسنى . المعِزّ لدين الله رابع الخلفاء الفاطميين، احتل قائده جوهر الفسطاط وبنى مدينة القاهرة "969م" التي أصبحت عاصمة الفاطميين، شجع العلماء وأنشأ الأزهر

نبيل
الكثير النجابة والفضل والذكاء ، الرفيق ، العاقل ، الحاذق ، البدين ، الشريف

حسام
اسم من أسماء السيف عن العرب

زرياب
معناها الذهب ، الأصفر من كل شيء ، واسم طائر مغرِّد أسود الريش و زرياب : لقب أكبر موسيقيي العرب في الأندلس ، كان شاعراً وأديباً يحفظ أكثر من 10 آلاف مقطوعة من الأغاني مع ألحانها ، وابتدع طرقاً جديدة في الغناء ، وأضاف على العود وتراً خامساً جعله في وسط الأوتار الأربعة الأصلية ، واتخذ مضربا له من قوادم النسر وكان يُصنع إلى أيامه من الخشب

مدين
الأسد ، خلاف الدائن ، ويُقال : للعبد مَدِيْن ، وللأمَة مَدِيْنَة

وليد
المولود حديثاً، المولود بين العرب، الصبي، الشاب، العبد، خادم أهل الجنَّة، ووَلِيْدَة: مؤنث وَلِيْد، والوصيفة، وأمُّ الوَلِيْد: الدَّجاجة. الوليد بن عبد الملك بن مروان الخليفة الأموي السادس، بلغت الدولة في عهده أوج عزها وفتحت جيوشه بقيادة قتيبة بن مسلم بخارى وسمرقند وخوارزم وفَرغانة، وفتح محمد بن القاسم الهند وموسى بن نُصير طنجة وطارق بن زياد الأندلس، شيَّد الجامع الأموي في دمشق والمسجد الأقصى في القدس، وهو أول من أنشأ المستشفيات في الإسلام ومنع المجذومين من مخالطة الناس وأجرى لهم الأرزاق، وكان خاتمه:" يا وليد إنَّكَ ميِّت"



احمد
الأكثر حمداً ، المحمود ، وأوّل من سُمِّي به النبي محمد "ص" حيث ورد في القرآن الكريم بلسان النبي عيسى"ع" {.. وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ

محمد
الكثير الخصال الحميدة ، والمحمود جداً . الرسول العربي محمد بن عبد الله "ص"(570 - 632م ) : من بني هاشم، ولد في مكّة بعد وفاة أبيه، وتوفيت أمّه آمنة ولم يتجاوز السادسة من العمر، فكفله جدّه عبد المطلب ثمَّ عمّه أبو طالب، وفي الخامسة والعشرين من عمره تزوَّج خديجة بنت خويلد، وفي سن الأربعين اصطفاه الله وبدأ الوحي بالهبوط عليه، فدعا الناس في مكّة إلى الإسلام لكنَّهم قابلوه بالاضطهاد، فهاجر إلى المدينة "يثرب" حيث اجتمع الأنصار من حوله سنة 622 م، فأصبحت هذه السنة بدء التأريخ الإسلامي أو الهجري، انتصر على المشركين في موقعة بدر في السنة الثانية للهجرة، وهُزِم المسلمون في أُحد في السنة الثالثة، غير أنَّهم عادوا وانتصروا عليهم في معركة الخندق في السنة الخامسة، وكان انتصارهم الحاسم يوم فتح مكّة، فدخلها الرسول ظافراً في السنة الثامنة وعفا عن خصومه القدماء قائلاً:"اذهبوا فأنتم الطلقاء"، ولحق بالرفيق الأعلى بعد أن حجَّ حجّة الوداع في السنة الحادية عشرة

هيثم
الصَّقر ، فرخ النسر أو العُقاب ، الأسد ، الرملة الحمراء ، وصنف من الشجر . ابن الهيثم ( ت. 1039م) : من أشهر علماء العرب في البصريات ، ولد في البصرة وتوفي في القاهرة ، ترك آثاراً خالدة في الطبيعيات والرياضيات ظلّت معيناً يستقي منه العلماء طوال قرون عديدة ، ويعتبر علماء الغرب أنَّ العالم "كبلر" استمدّ معلوماته عن الضوء من كتاب "المناظر" لابن الهيثم

ياسر
عكس اليامن ، السَّهل الليِّن ، الغني الواسع ، الجزَّار ، ولاعب القمار

عماد
الشريف ، السيِّد ، الحليم الوقور في كلامه ، الرجل الطويل ، قائد الجيش ، الأبنية العالية ، الأساس الذي تقوم عليه الأشياء ، ما يُسند به ، تنصير الولد بماء المعمودية ، والرفيع العماد : العظيم الشرف ، والعمادة : منصب العميد في الجامعة. قال الزبير بن أبي بكر ، العلمُ يرفعُ بيتاً لا عِمادَ لهُ والجهلُ يهدمُ بيتَ العِزِّ والشَّرفِ

إيهاب
إعداد الشيء لإعطائه إلى الموهوب ، الفائق الكرم

رائد
الضحى، طالب العِلم، النجيب الواعي، مَنْ في الطليعة، مقبض الطاحن من الطاحونة، والذي لا منزل له، الرسول المبعوث لاستكشاف المكان المناسب لينْزل به القوم ويتميَّز بصدقه وإخلاصه وذكائه، أو الذي يقوم بمهمة استطلاع في بلاد الأعداء ومعسكراتهم، أو من يمهِّد سبيلاً من السبل أمام الآخرين: روَّاد الفلسفة، الفضاء ... إلخ .ورَائِدَة : مؤنث رَائِد ، والمرأة الطوَّافة على بيوت جاراتها ، والنسيم ، والصخرة

عامر
السَّاكن، الباني، الآهل، المُعمِّر، الطيِّب الرائحة، الثابت الإيمان القويّه، العظيم الذي مرّ عليه زمن طويل، وعَامِر وعَامِرَة: كنية جرو الضبع، وأمُّ عَامِر: كنية الضبع، وعَوَامِر البيوت: الحيّات، واحدتها عَامِر وعَامِرَة، واسم لقبيلة عربية . من أمثال العرب :"كَمُجِيْر أمّ عَامِر"، وقصته أنَّ أعرابياً لجأت إلى خيمته ضبعٌ هرباً من بعض الصيادين، وكانت جريحة، فحماها وأطعمها ، وبينما هو نائم وثبت عليه وبقرت بطنه ، فدخل عليه ابن عمه فوجده على هذه الحال ، فلحق بالضبع حتى أدركها وقتلها ، وأنشد يقول : ومَنْ يَصْنَعِ المعروفَ مع غيْرِ أهلِهِ يُلاقِ الذي لاقَى مُجيْرُ أمِّ عَامرِ

طارق
كوكب الصبح، من يأتي ليلاً، الحادثة، والطَّارِقَة: العشيرة، السرير الصغير، المنجّمة، والداهية. طارق بن زياد : القائد الذي فتح الأندلس تحت قيادة موسى بن نُصير سنة 711 م، انتصر على رودريك ملك القوط في معركة وادي بكّة وقتله، ثمّ فتح قرطبة وطليطلة وإشبيلية ومالقة وكثير من بلدان الأندلس، وعاد مع موسى إلى سوريا فدخلا دمشق في موكب حافل بالأسرى والغنائم في عهد الوليد بن عبد الملك سنة 715 م، وأُطلق اسمه على المضيق الذي يفصل أوروبا عن إفريقيا "عرضه 14كلم وطوله 50 كلم "

سامي
ذو العلاء والرفعة والنسب الشريف ، والصيَّاد

حسن
وسمّوا أيضاً الحَسَن : الجميل الخَلْق والخُلق ، النَّضر ، البهيّ ، المشرق ، الكثيب العالي النقي الجبل الشاهق ، وصنف من الأشجار الجميلة

منتصر
لظافر ، الغالب ، والمُنتقِم من الظالم



خالد
الدائم ، الأزليّ، الباقي ، المُقيم في المكان ، الكبير الذي تأخّر عنه الشَّيْب، وخَالِدَة : مؤنث خَالِد ، ونبات للزينة أزهاره طويلة ، وخَالِد : كنية الكلب ، والخَالِدَان : الطُّهر والورع ، أو الشَّعب والوطن ، والخُلْد : من أسماء الجنَّة . خالد بن الوليد ( ت. 648م) : من أهم القادة العسكريين في التاريخ ، قهر دولتي الفرس والروم وانتصر انتصاراً باهراً في معركة اليرموك ، وتوفي في داره بحمص

عمار
القوي الإيمان ، الثابت في أمره ، الطيّب الثناء ، الذي يُزيِّن وجوده المجلس ، الحليم الوقور ، الطيِّب الرائحة ، الكثير الصوم والصلاة ، ذو العمارة والبنيان ، القائم بالأمر والنهي إلى أن يموت ، والذي يجمع أهل بيته وأصحابه على سُنَّة رسول الله . عمّار بن ياسر (ت. 657م) : صحابي من المسلمين الأوائل ،"أبوه ياسر وأمّه سُميَّة أول شهيدين في الإسلام"، وهو أول من بنى مسجداً في الإسلام، استشهد مع الإمام علي"ع" في صفين عن عمر يناهز 93 سنة

صلاح
الخلوّ من الفساد والعيب ، الاستقامة ، الكمال ، الخير ، اسم من أسماء مكّة المكرّمة . صلاح الدين الأيوبي يوسف بن أيوب بن شاذي أبو المظفر الملقب بالملك الناصر (1137-1193م) : كردي الأصل ومؤسس الدولة الأيوبية ، دخل مع أبيه وعمّه في خدمة نور الدين زنكي وتولى وزارة العاضد الفاطمي فاستولى على زمام الأمور في مصر وقضى على الدولة الفاطمية ، وخطب للعباسيين واعترف بسلطة الخليفة في بغداد ، انتصر على الزنكيين قرب حمص واحتل سوريا والموصل واستولى على طبرية ، وهزم الصليبيين في معركة حطين الشهيرة 1187 ، وأسر ملك القدس غي دي لوزينيان وفتح بيت المقدس ثمَّ عقد هدنة مع الصليبيين بشروط

عمر
جمع عُمْرَة : قصد المكان العامر ، والحجّ الأصغر . عُمَر بن الخطاب"ض" ( ت. 644م ) : ثاني الخلفاء الراشدين اشتهر بعدله ، في أيامه فتحت الجيوش الإسلامية بلاداً واسعة ، وهو أوَّل من سُمِّي بأمير المؤمنين ، وأرَّخ التاريخ ، ودوَّن الدواوين ، ومصَّر الأمصار، واغتاله أبو لؤلؤة المجوسي

بدرالدين
عين الماء ، الغلام الممتلئ ، السيِّد ، القمر ليلة أربع عشرة وهو تمام القمر ، وسمّي بدراً لأنّه يُبادر بالغروب مع طلوع الشمس ، وقيل : لأنّه يُبادر بطلوعه بعد غروب الشمس ، وبَدْر القوم : سيِّدهم ، وبَدْر: قرية جنوب المدينة انتصر فيها المسلمون على مشركي قريش سنة 2 هجري / 624 م وسميت المعركة باسمها

مختار
المصطفى ، المُنتخب ، وجيه الحيّ المنتخب ، العارف بأحوال الحيّ وسكانه . عمر المختار ( 1858-1931) : مجاهد ليبي ناضل نضال الأبطال ضد الاحتلال الإيطالي لبلاده رغم تقدّمه في السِّن ، أسره الإيطاليون ثمّ نفذوا فيه حكم الإعدام شنقاً وهو شيخ كبير

خضر
وسُمّي الرجل خضراً لحُسنه وإشراق وجهه تشبيهاً بالنبات الأخضر الغضّ ، والأخْضَرَان : العشب والشجر .وخُضريّة : المنسوبة إلى الخُضر ، ونوع من التمر أخضر كأنه زجاجة يُستظرف للونه ، ونخلة طيّبة التمر ، والخُضْرة في ألوان الناس : السُّمرة ، وفي ألوان الخيل : غُبْرة يُخالطها دُهمة

صهيب
الصَّهب: أن يعلو الشعر حُمرة، والصُّهبة: أشهر الألوان وأحسنها، فهو صهِب وتصغيره صُهَيْب، والأصهب: الأسد، اليوم البارد، ذو الشعر الأشقر والأحمر، مؤنثه صهباء: من أسماء الخمرة

ناصر
المُؤَيِّد، المؤازِر، المُعين، المطر، مجرى الماء الآتي من مكان بعيد لينصر السيول في مجاري الأودية، مسافة تقدر بحوالي الميل، والنَّاصِرَة: مدينة فلسطينية عاش فيها السيِّد المسيح"ع" لذا يُدعى بالناصري، وبنو ناصر قبيلة عربية

جعفر
النهر الصغير ، والناقة الغزيرة الحليب .جعفر بن أبي طالب ابن عمّ النبي "ص"، حمل الراية في معركة مؤتة وتقدّم صفوف المسلمين ، فقطعت يمناه فحمل الراية باليسرى فقطعت أيضاً فاحتضن الراية إلى صدره ، وصبر حتى وقع شهيداً وفي جسمه نحو 90 طعنة ، كنّاه النبي"ص"بذي الجناحين" جعفر الطيّار

عوض
البدل والتعويض ، الخَلَف ، وبنو عوض قبيلة عربية

الياس
اسم نبي ورد ذكره في القرآن الكريم سمّت به العرب منذ القديم .إلياس بن مُضر بن نزار بن معدّ بن عدنان أبو قبيلة، كان قد أصيب بداء السِّل، لذلك سمّت العرب داء السِّل بداء الياس

هشام
الجُود ، والكرم . هشام بن عبد الملك (ت. 743 م) : الخليفة الأموي العاشر، في عهده بلغت الإمبراطورية الإسلامية أقصى اتساعها وغناها، واجتمع في خزائنه من المال ما لم يجتمع في خزائن غيره

معتصم
وسمَّوا المُعْتَصِم أيضاً : المحتمي ، الممتنع عن المعصية ، المُتعلِّق ، المُتمسِّك ، الأبيّ ، المقيَّد ، ونقطة ارتكاز يُستند عليها في الحرب إذا أريد الدفاع أو الهجوم . المعتصم بالله العباسي بن هارون الرشيد وأخو الأمين والمأمون( ت. 841م ) : خلف أخاه المأمون في الخلافة، بنى مدينة سامراء وناصر المعتزلة


عبد الله
علم على الذات الإلهية المقدسة

عبد الجليل
الجليل الذي له صفات الجلال

عبد الحميد
الحميد معناها المحمود بذاته

عبد الرحمن
الرحمن معناها المنعم بجلائل النعم

عبد العزيز
العزيز معناها الغالب

عبد العظيم
العظيم البالغ أقصى مراتب العظمة والجلال والكمال

عبد الغفار
الغفار كثير المغفرة وستر الذنوب

عبد القيوم
القيوم القائم بنفسه والمقيم لشؤون عباده

عبد الواحد
الواحد معناها المنفرد الذي لا نظير له

عبد السلام
السلام معطي الأمان لخلقه وواهب السلام لعباده

عبد المنعم
المنعم المحسن كثير الخير ، كثير النعم

محي الدين
الذي يحيي الدين بأعماله الصالحة

نضال
حماية ودفاع ومباراة في رمي السهام ، عراك ، كفاح قتال جهاد

سيف الدين
ناصر الدين وسلاحه

فيصل
الفيصل الحاكم أو القاضي ، السيف الذي يفصل بين الناس وبين الحق والباطل

كمال
اسم مصدر وهو تمام الشيء وأجزائه ومحاسنه وجعله جملة ، كامل الأخلاق والعمل ، صاحب المناقب الحسنة

ماجد
ذو مجد ورفعة وخلق ، سمح ، معناه كريم الخصال ، حسن الخلق

بكري
نسبة إلى بكر ، وبكر معناه الفتي من الإبل المولود الأول ، السابق المتقدم

مبارك
من ينال البركة والرضى ، السعيد ، المشرق ، والنافع

عثمان
الحيَّة، فرخ الحيَّة، فرخ الحبارى، وأبو عُثْمَان: الثعبان. الحبارى طائر أكبر من الدجاج لا يشرب الماء ويبيض في الرمال النائية، ضُرب بها الكثير من الأمثال في الحمق والبلاهة لأنَّها تنسى عشَّها وتحضن بيض غيرها، وفي المثل: كلُّ شيءٍ يُحِبُّ وَلدهُ حتى الحُبارى، فهي على حُمقها تُحب ولدها فتطعمه وتعلمه الطيران . وعثمان بن عفان"رضى"( ت. 656م ) : قرشي أموي ثالث الخلفاء الراشدين، تزوج ابنتي رسول الله"ص"رقيّة وأمّ كلثوم، جُمع القرآن الكريم في عهده ، وقُتل في داره إثر فتنة

حاتم
الحاكم ، القاضي ، الغراب الأسود ، المشؤوم ، الأسود من كل شيء ،وغراب البَيْن لأنَّه يحتم بالفراق، وهو أحمر المنقار والرجلين ومولع بنتف ريشه ويُتشاءم به .ومن أمثال العرب : أَجْوَدُ مِنْ حَاتِم ، وهو الشاعر الجاهلي حاتم الطائي الذي اشتهر بشجاعته وسخائه ، ومن عظيم كرمه عندما خاطب غلامه يأمره بإيقاد نار ترشد الأضياف في إحدى الليالي الباردة ، فقال له : أوقِد فإنَّ الليلَ ليلٌ قرُّ والريحَ يا موقِدُ ريحٌ صِرُّ عَسَى يَرَى نَارَكَ مَنْ يَمُرُّ إِنْ جَلَبْتَ ضَيْفاً فَأَنْتَ حُرُّ

أشرف
اسم تفضيل من شرف أي عال في دين أو دنيا وصار ذا شرف و الأشرف عظيم الأذنين

أمجد
اسم تفضيل من مَجُدَ أي غالب في المجد والفخر ومن كان من أصل شريف من زاد على غيره في طلب العلا ونيل المجد

أنس
ملاطفة وألفة وضد الوحشة معناه الجماعة من الناس والأنيس وسكان الدار الذي يأنس به الآخرون من الأنس والطمأنينة

أيمن
خلاف أيسر ومبارك





بتول
العذراء المنقطعة عن الزواج ، المرأة المنقطعة عن الرجال ، ولذلك لُقبت السيِّدة مريم العذراء "ع" بالبتُول أو البتيل ، والمنقطعة عن الدنيا إلى الله عزَّ وجلّ والمخلصة في عبادتها له ، القدِّيسة ، ولذلك لُقبت السيِّدة فاطمة الزهراء"ع" بالبتُول

عائشة
الحيّة ، ذات الحياة الحسنة ، وأحياناً يخفِّفونه : عَيْشَة ، إحدى زوجات الرسول الأكرم"ص"

مرضية
المطيعة ، ومَنْ رضي عنها الناس

صندلية
واحدة الصَّندل: وهو شجر هندي أبيض الزهر، خشبه طيِّب الرائحة ومرغوب فيه جداً، يحمل ثمراً في عناقيد وله حبّ أخضر، ويستعمل في صناعة الأدوية القلبية


أماسي
جمع أمسية : المساء ، آخر النهار

ميساء
المُتمايلة المُتبخترة في مشيها

منى
ما يتمنى المرء وما يرغب في الحصول عليه ، سؤال الله في الحوائج ، البُغيَة ، الأرَب ، المَطلب ، المنْزل الكبير أو القصر المُتخذ في الريف ويُعرف"بالفيلا "

ناريمان
اسم فارسي : الجميلة القوام

ملاك
جسم لطيف نوراني ، المَلَك ، الاقتدار ، العنصر الأساسي ، مجموع موظفي دائرة ما ، قوام الشيء ونظامه وما يُعتمد عليه فيه ، وملاك الجسد : القلب




سلوان
زوال الغم والهم ، ما يُشرب للتسلية ، الكثير النسيان ، خرزة تستعمل في التعاويذ والسِّحر ، والذهول عن ذكر حبيب ونحوه

زينب
شجر حَسَن المظهر طيِّب الرائحة ، المرأة السَّمينة القصيرة ، والجبان

فاطمة
التي فُطِم ولدها عنها ، والتي تفطم نفسها عن الشهوات والصغائر . الفاطميون ( 909 - 1171 م) : سلالة تنتسب إلى علي بن أبي طالب وزوجته فاطمة "ع" ، أسسوا دولة توالى عليها 14 خليفة ، أسسها عبيد الله المهدي في تونس وبلغت أوج اتساعها في عهد المُعِز ، وآخر خلفائها العاضد ، تولى وزارته صلاح الدين الأيوبي فتصرف في شؤون الملك وقضى على الدولة الفاطمية

سعاد
خلاف النَّحس والبؤس ، اليُمن والبركة ، ونوع من النبات يتميَّز برائحته الطيِّبة

إحسان
البرّ وفعل الخير والمعروف، الاستقامة والإخلاص، حسن الطاعة، نصرة الضعيف، إعانة المظلوم، وزيارة المرضى.من أقوال علي بن أبي طالب "رض": قِيْمَةُ كلِّ امرِىءٍ مَا يُحْسِنُهُ

إخلاص
الوفاء والصدق والنجاة ، التوحيد ، ترك الرياء والغش ، الزُّبد بعد خلوصه من الثفل والعُكارة ، القشدة ، رأس الإيمان ، وكلمة الإخلاص عند المسلمين قول : لا إله إلا الله ، وسورة الإخلاص : سورة قل هو الله أحد

نهى
غاية الشيء وآخره، والعقول: لأنَّها تنهى عن فعل القبيح. من أقوال العرب : نِصفُ العقلِ مُداراةُ الناسِ، وكُلُّ العقلِ مُداراةُ السُّفهاءِ

مها
جمع مَهَاة : الشَّمس ، الكوكب ، الدُّرَّة ، البقرة الوحشية ، البلّور لشدَّة صفائه كأنَّه الماء ، والحجر الأبيض البرَّاق ، وتسمَّى المرأة مها إمَّا لشدَّة بياضها الناصع كالدُّرَّة الشَّديدة الصفاء ، وإمَّا لعيونها الواسعة الجميلة كعيون البقرة الوحشية

ناهد
الأسد، الفتاة التي ارتفع ثدياها وأشرفا وصار لهما حجم، الغلام المراهق، والناهِض المُسرِع لمحاربة العدو

رجاء
نقيض اليأس ، التوقّع والأمل ، الخوف ، الحمْل الكاذب ، الناحية ، والموقع

مرام
المطلب ، المقصد ، الهدف ، والمبتغى

سهام
النبال ، الحظ والنصيب ، القداح التي يُقارع بها في الميسر ، مقدار ستة أذرع في معاملات الناس ومساحاتهم ، الحجارة التي توضع على أبواب البيوت التي تُبنى لصيد الأسُود ، فعندما يدخل أحد الأسُود لأكل الفريسة الطّعم ، تقع هذه الحجارة وتسدُّ الأبواب

سحر
آخر الليل ، قبيل الفجر ، الرئة والصدر ، وطرف كل شيء

أعياد
جمع عيد والعيد هو الموسم ، العادة ، كلّ يوم فيه جمع ، يوم يُحتفل به كلّ عام بمناسبة مفرحة أو محزنة ، واسم لشجر جبلي لا ورق له ولا أزهار يفيد بتضميد الجروح ، وعِيْدَة : لفظة عامية أطلقت على المرأة لتأنيث عِيْد ، بنو العيد حيّ من العرب تُنسب إليهم النوق العيدية

أفراح
جمع فرح والفرح هو الانشراح والابتهاج ، حفلة الزفاف ، البطر ، الشعور بالفرح وهو : أنْ يجد المرء في قلبه خِفَّةً

رهام
المطر الخفيف الدائم الذي يتساقط على شكل رذاذ مستمر

حباب
الفقاقيع التي تظهر على سطح الماء أو الخمر، الندى، معظم الماء أو الرمل ونحوهما

رحاب
الأراضي الواسعة ، الفراغات التي بين المنازل ، ساحات البيوت ، ومجاري المياه في الأودية

ريان
الغصن الأخضر الغضّ ، المنظر الحَسَن، باب من أبواب الجنة، ذو الوجه الممتلئ، والشَّارب حتى الارتواء

رزان
المرأة الأصيلة الرأي، والثابتة العفيفة التي تكون في مجلسها وقورة ومحترمة

رؤى
الإبصار بالعين أو بالقلب ، الأحلام ، والاعتقاد

رماح
جمع رمح : عود طويل في رأسه حربة يُطعن بها ، ورِمَاحُ الجنّ : الطاعون

هناء
الفرح، السعادة، العطاء، الصلاح، العافية، العيش الرغيد، ويخفّفونه: هنا

عواطف
الشعور والإحساس وما يختلج في الصدور ، الشفقة والرحمة ، والقرابة

إباء
امتناع وكبر ونخوة ترفع عما يشين وكراهية لكل ما فيه إهانة وإذلال

أمجاد
جمع مجد ومجيد عز ورفعة المروءة الكرم الشرف



خديجة
مولودة قبل تمام أشهر الحمل ، معناه المولودة قبل موعدها

فتحية
معناه منتصرة ، ظافرة ، فائزة ، الفاتحة ، الغالبة

مريم
معناه كلمة سريانية تعني مرتفعة حرارة البحر

رقية
صعود وارتفاع واسم بنت النبي وأمها خديجة أم المؤمنين ، تزوجت عثمان بن عفان وأقامت بالمدينة ، معناه تصغير رقية وهي التميمة والتولة ، من الرقية التي تستعمل نفعا أو ضرا

سامية
معناه عالية مترفعة ، عزيزة ، رفيعة الشأن ، راقية ، عالية المقام


نعيمة
مرفهة طيبة العيش وواسعته ولينته ، معناه ناعمة ، منعمة ، مترفة ، المال ، الجاه ، الدعة والراحة ، ورغد العيش

هدى
طريق ، المعرفة والهداية

جواهر
جمع جوهرة در ثمين ، معناه أحجار كريمة ثمينة ، درر ، نفائس

بهج
الفرحة ، البسمة

نفيسة
ثمينة وكثيرة المال ومرغوب فيها وكل ما يتنافس فيه ويرغب به ، نادرة

حياة
بقاء العيش ، معناه دوام عيش الدنيا ، العيش الكريم

منيرة
مزهرة وموضحة ، معناه مشعة ، مضيئة ، لامعة

آمال
جمع أمل أي رجاء ، معناه أمنيات ، رغبات ، تطلعات

شريفة
ذات شرف وعالية في دين أو دنيا ومعناه كريمة عفيفة نبيلة الأصل ، أصيلة ، حسيبة

فوزية
ناجية ، معناه ظافرة ، منتصرة ، رابحة

سلوى
نسيان ، فرج ، كل ما يسلى ويذهب الحزن

حنان
اشتياق وترحم ورقة القلب ، عطوفة

ندى
معناه الماء الخفيف المتجمع من البخار في الصباح

منال
ما تناله و تعطاه ، معناه وصول إلى الغاية ، عطاء
avatar
Wasim

عدد المساهمات : 31
تاريخ التسجيل : 17/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مشكوووووووووووووووووور

مُساهمة  ابا اسلام في الثلاثاء فبراير 23, 2010 11:15 am

مشكوووووووووووووووووور
avatar
ابا اسلام

عدد المساهمات : 251
تاريخ التسجيل : 29/12/2009
العمر : 20

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى